2019 صدى بنات - منتدى صدى بنات  

العودة   2019 صدى بنات - منتدى صدى بنات > الاقسام العامة > الاخبار العربية 2014 - اخر الاخبار العربية و الدولية 2015

خبر جهوي صفاقس : إيقاف عنصر خطير جدا من كتيبة الخطاب التابعة لتيار أنصار الشريعة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-04-2014, 06:06 PM   #1
by Haifa Wahbe
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: 4 - 6 - 2013
المشاركات: 39,182
افتراضي خبر جهوي صفاقس : إيقاف عنصر خطير جدا من كتيبة الخطاب التابعة لتيار أنصار الشريعة



 




صفاقس : إيقاف عنصر خطير جدا من كتيبة الخطاب التابعة لتيار أنصار الشريعة





جهوي صفاقس إيقاف عنصر خطير كتيبة الخطاب التابعة لتيار أنصار media_temp_139757527






أفاد مصدر أمني لمراسلنا في ولاية صفاقس، أن قوة أمنية تتكون من فرقة مكافحة الإرهاب وفرقة الأبحاث والتفتيش التابعة للحرس الوطني تمكنت من إيقاف عنصر خطير جدا ينتمي لكتيبة الخطاب التابعة لتنظيم أنصار الشريعة المحظور.



وقد تمت عملية الإيقاف قرب جامع العذار، ونُقل الموقوف إلى العاصمة لمزيد التحري.



يُذكر أن كتيبة الخطاب تم الكشف عنها مؤخرا وكانت تُعد لمخطط إرهابي يستهدف مناطق حيوية في ولاية صفاقس.










المصدر شمس FM












تونس , الجزائر , ليبيا , مصر , سوريا , تركيا ,المغرب

المحتوى مخفي .. يرجى الرد على الموضوع لرؤية جميع الصور







ofv [i,d wthrs : Ydrht ukwv o'dv []h lk ;jdfm hgo'hf hgjhfum gjdhv Hkwhv hgavdum

news press غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

خبر جهوي صفاقس : إيقاف عنصر خطير جدا من كتيبة الخطاب التابعة لتيار أنصار الشريعة


مواضيع مشابهه في الاخبار العربية 2014 - اخر الاخبار العربية و الدولية 2015


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:26 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO
3y vBSmart
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر المنتدى