2019 صدى بنات - منتدى صدى بنات  

العودة   2019 صدى بنات - منتدى صدى بنات > الاقسام العامة > الحياة الزوجية 2014 ,عالم الحياة الزوجية

الحياة الزوجية 2014 ,عالم الحياة الزوجية w,v 2013 , صور ثقافة زوجية 2015 ,2014

البوسة القبلة جنة العشاق موسوعه كاملة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-11-2012, 02:47 AM   #1
by Haifa Wahbe
Member
 
الصورة الرمزية نجمة الخليج
 
تاريخ التسجيل: 22 - 4 - 2012
المشاركات: 84
افتراضي البوسة القبلة جنة العشاق موسوعه كاملة



 




البوسة ( القبلة )...... جنة العشاق ( موسوعه كاملة )

يقول المثل اليوناني القديم : " العشاق يعيشون على الماء البارد و القبلة "

فالقبلة هي جسر المحبة بين الازواج عليها تتلاقى القلوبوالأرواح والمشاعر والأحاسيس عبر الشفاه كلما كانت عميقة حارة طويلة كلما كان ذلكدليل الحب والرغبة في الاستمرار بالعاطفة الجياشة. وقد تثير القبلة السطحيةالشهوة في المرأة إذا زاد ضغط الشفاه وطالت مدة التقبيل ويرجع ذلك للمؤثراتالنفسية.

وهناك التقبيل العميق وهي قبلة اللسان للسانوتسمى القبلة الفرنسية أو قبلة الزوج وتشمل لمس اللسان للسان والشفاة للشفاةالأجزاء الداخلية من الفم والأسنان والإتصال السطحي العميق الرقيق والعنيفلفم المحبوب واعتصار اللسان والشفتان وعضهما عضارقيقاً. وإعترفت عشرات النساء بأنهن قد يصلن لقمة الشهوة بتقبيلالقبلة الفرنسية وحدها دون الملامسة الجنسية الكاملة ذلك لأن الفم واللسانوالشفتان تحتوي على ملايين الخلايا العصبية التي تثير الرغبة الجنسية العارمة فيالمرأةوالرجل.

تاريخ القبلة:

قال الباحث جوردونجالوب ان التقبيل تطور على مدار الزمن ليصبح جزءاً مهماً من عملية التواصل الحميميبين الجنسين. هناك سبب تاريخي دفع إلى هذا التباين في موقف الرجل والمراة منالتقبيل. فأصل نشوء القبلة كان بين الام والابن. ففي الزمن الغابر حين كان الانسانيعيش الحياة البدائية ويفتقد إلى أبسط الأدوات المعينة على الحياة كانت الام تطحنالطعام في فمها وتنقله إلى فم طفلها وهو ما كان يسمح بشعور القبلة الاولى بما فيهلمس اللسان. وكون الدماغ الانساني يقوم بتطوير نفسه وفقاً للإحتياج سواءاً من خلالتغير تكوين الجسم أو الإحساس والمشاعر وكون هذا التغير مستمر وعبر أجيال فإنالتباين وقع بين تطور الدماغ لدى كل من الرجل والمرأة، ففيما كانت القبلة ترمز لدىالمرأة إلى سيادتها وإلى الحالة العاطفية الخالصة، كانت ترمز لدى الرجل إلى إنتقاص طفولته وتبعيته في الحياة وعجزه عن البقاء وحيداً. مما دفعه إلى إحداثتغير في تكوينه الدماغي تجعله يعكف عن القبلة. ومن الضروري ألا ننسى أن الجنسكان يمارس علانية في تلك الحقبة من تاريخ الانسان، أي كما نشاهد باقي المخلوقات فيالعراء تمارس الجنس دون أي حرج فإن الانسان عاش لملايين السنين كذلك ومن هنا كانتبادل القبل ولمس اللسان هو من صفات الطفولة التي يحرج الرجل منها لأنها دلالة نقص، ليس فقط للشعور الذاتي ولكن أيضاً من أجل البقاء فإن أحس باقي أعضاء القبيلة بأنه أضعف أو يميل إلى العاطفة فسوف يتحول إلى هدف سهل لهم. أيضاً يمتاز الإنسان عنباقي إخوانه في الخليقة في جزئية الدموع فهي ودونا عن باقي المخلوقات لها غرضمشاعري أيضاً بالإضافة إلى دورها البيلوجي البحت لدى باقي المخلوقات وهذا بدوره ناتجعن تطور المنطقة العاطفية في الدماغ والتي أساسا تطورت بسبب القبلة بين الأم والإبنومن هنا كان أيضاً ميل الرجل إلى العكوف عن البكاء مع تقدم العمر كونه من صفاتالطفولة ومن هنا كانت المرأة ميالة للبكاء ولنفس السبب الذي جعلها أكثر قدرة على الإحساس بالقبلة فهي تاريخياً لم تـُفطم لا عن القبلة ولا كانت بحاجة إلى أن تـُفطم عنالبكاء ولذا ظلت تلك المناطق من دماغها نشطة. الأبحاث السريرية والمسحالمغناطيسي للدماغ تؤكد وجود إثناعشرة نقطة فاعلة عاطفياً في دماغ المراة فيمايقابلها نقطتين فقط لدى الرجل ولكن تلك النقطتين أكثر عـُمقاً من المراة وتصدر إشارات أوضح وأقوى وهو ما يفسر به العلماء تعرض الرجل إلى أمراض محددة أكثر من المراةكأمراض القلب والسكري وباقي الأمراض التي تكون ناتجة عن حالة عاطفية حادة، فالرجليتأثر بشدة ولكن بصمت والمراة تتأثر بشدة بدورها ولكنها تنفس عن إحتقانها المشاعريبالدموع كأضعفالايمان.

حقائق عن القبلة:

القبلة - بنظرانوريه دي يلزات - فن لا يجيده إلا الرجل الخبير، والمرأة لا تحب إلا الخبير فيالقبلات. وكثيراً من الرجال يفشلون في توصيل زوجاتهم للنشوةالقصوى بالإقتصار على الجماع والإيلاج فقط دون الاهتمام بالمداعبة والملاطفةوالقبلات السطحية العميقة بقبلات الشفاه للشفاه ويؤكد خبراء السعادة على أهميةالقبلات في الحياة العاطفية فهي ضرورية في بداية الجماع. إن العديد من الزوجات يحلمن أو قد يقدمنعلى الخيانة الزوجية بعد مشاهدتهن للأفلام الجنسية التي تظهر الرجل وهو يمص شفتيالبطلة بالفيلم أو يمص نهديها أو يلحس بظرها ويقبل شفرتيها وتهوى لو كانت هي موضعالبطلة كي تصل لقمة النشوة الجنسية بوساطة مداعبة البظر والفرج باللسان والشفاه وهيأقصر الطرق لإيصال الزوجات للأورجازم وبعض الأزواج قد يهمل ذلك مما يحرم الزوجة منقمة النشوة.

قالوا عن القبلة:

إذا أحب الرجل امرأةسقاها من كأس حنانه، وإذا أحبت المرأة رجلاً أظمأته دائماً إلى شفتيها.





*******************************

القبلة هي ترمومتر يقيس حرارة الحياة العاطفية، كلماكانت ساخنة كلما عاش المحب وأستمر وكلما كانت باردة كان المحب في طريقه للإنعاشوالوفاة.

*******************************

وتقول الأمثال الفرنسية القبلة هي الطريقةالوحيدة لتمنع فم الزوجة من الثرثرة والكلام وهي تقنع أكثر منالجدل.

*******************************

وقديماً قال نابليون أعرف نساء أسعدتهن قبلةلكني أعرف نساء أكثر شقين طول الحياة بسبب قبلة.

*******************************

و قدإحتار الطاغية نيرون فتمنى لو أن لجميع نساء العالم ثغراً واحداً لقبلةوإستراح.

*******************************

ويقول كلارك جييل أن اللذة التي يحسها عندما يقبلامرأة هي نفس اللذة التي يحسها وهو يصفعها.

*******************************

وقدتـُذهل المرأة للقبلة الأولى وتثور للثانية وتهوى الثالثة وتنتظرالرابعة.

الفرق بين الرجل والمرأة فىالقبلة:

تستخدم النساء القبلة كوسيلة لتقييم الرجل الذي يمكنأن تقبله كشريك مستقبلي، أما فيما بعد فيكون دور القبلة المساعدة في المحافظة علىالحميمية في العلاقة ولفحص حالة العلاقة. أما الرجال فلا يعزون للقبلة أهميةكبيرة، بل هم يرون فيها تمهيداً لممارسة الجنس.

*************************************

إن الرجالليسوا إنتقائيين في إختيارهم للمرأة التي يقبلونها أو يمارسون الجنس معها، وأن ليسلديهم مشكلة في ممارسة الجنس مع إمرأة دون تقبيلها، أو مع إمرأة لا يحسون نحوهابجاذبية أو يعرفون أنها "لا تـُحسن التقبيل". أما بالنسبة للنساء فالتقبيلعندهن هو نوع من الرباط العاطفي، وهن يعتبرنه مهماً على مدار العلاقة، بينما يخفحماس الرجال للتقبيل كلما تقدم الزمنبالعلاقة.

*************************************

وهناك فارق أيضاً بين طابع القبلات التييفضلها كل من الرجال والنساء، فالرجال يفضلون إستخداماللسان. وبعض النساء قد يصلن للهزة بالقبلة وحدهاوالبعض الآخر يحلم بها ويحن إليها كدليل صادق
على الحب والرغبة للوصالوالملاعبة. والقبلات فن غزير اللذات ولا تقل عن لذة الملامسة وتشمل
القبلاتالتقبيل السطحي والتقبيل العميق وتقبيل الصدر والعنق وتقبيل مناطقأخرى.


*************************************

وفي الحقيقة فإن المرأة ترغب في التقبيللجسدها من قمة رأسها إلى أخمص قدميها. تقبيل يديها وعنقها وخلف أذنيهاوحلمات ثدييها وشفتي مهبليها وقمة بظرها ودهليز فرجها وأتضح من تقرير الفرد كنيسيالعالم الجنسي الأمريكي في الخمسينات على عشرات الآلاف من النساء بأمريكا أن 99.4% من الأزواج يمهدون للممارسة بالتقبيل و98% يداعبون أعضائها الجنسية باليد والبظروالشفرات والفرج والدهليز والعانة والسرة و93% يثيرون نهدي المرأة بالقبلة والفمو91% يثيرون الفرج والقبل باليد و87% يثرون المرأة بالقبلة باللسان في التقبيلالعميق و54% من الرجال يلجأون للقبلة الجنسية أي يقبلون المهبل بالفم واللسان و49% من النساء يثرن الرجل بتقبيل الأعضاء ومداعبتهاباللسان.

إعترافات زوجة تعيسة:

واعترفتإحدى الحسناوات الشقراوات على شاطئ ليماسول بأنها أشقى النساء على الأرض بالرغم منإمتلاكها فيلا وسيارة وزوج ومال وأطفال لأن زوجها لا يقبلها وقد قالت: "دكتور أشعربرغبة شديدة وطاغية أن يقبلني زوجي، أريد أن يقبلني ويقبلني ويقبلني ويداعبني ثميقبلني مرة أخرى بفمي ويمص لساني ويمص شفتاي ويلامس لسانه لساني، أريده مرة واحدة أن يقبلني ويمسك يداي ويعانقني ويحضنني مثلما أرىبالمسلسلات العاطفية فأنا أهوى الحب والقبلات فقط وصدقني يا دكتور أني أصلللأورجازم بمجرد القبلة فقط وأنفر من الجنس والجماع والملامسة ولم أعتب على طلبها"

أنواع المقبلين:

أما أنواعالمقبلين فكثيرة: المقبلون بعيون مفتوحة، والرجل عادة ما يقبل بعيون مفتوحةعكس المرأة، وهي عادة تفضل التقبيل في الظلام ولكل ذلك أسباب عند المرأة توضحهاالدريع في كتابها والمقبلون بالتدريج والمقبلون بفم مغلق وقبلة الرضاعة والوعدالشرقي، والمقبلون بشفاه شفاطة وعضاضو الاذن وأصحاب البصمة وأصحاب القبلة الفرنسيةوقبلة الرضاعة، والقبلة المختلفة، وأصحابها متطرفون في ممارستهمالجنسية........الخ.

أماكن التقبيل:


الأجزاء الحساسة الرئيسية والثانوية: الرئيسية هي الجهاز التناسلي لدى الطرفينوالأماكن الحساسة فيها (القضيب، الفرج، نقطة الجي سبوت، البظر،الخصيتان، العجان، فتحة الشرج.....الخ)، وتعرض الدريع لطريقة تقبيلها وإثارتها بدونألم أو نفور. المناطق الثانوية في جسد الإنسان كثيرة: الفم، فروة الرأس، الشعر،الصدر، الأكتاف، الظهر، البطن، الأرداف، الأقدام، الأصابع وما يبنهما، الخدود،العيون،الجبهة....الخ.

انواع القبل (طرق التقبيل):

وأنواعالقبل كثيرة ايضاً: منها القبلة العميقة، المختلفة، أحمر الشفايف، العين، الاذن، التلفون، قبلة العض، القبلة الشفاطة، قبلة اللسان، القبلة المائية، القبلة الباحثة،قبلة الشعر، قبلة حلاقة اللسان، القبلة المنزلقة، قبلة الوعد الشرقي، قبلة الثدي، قبلة الرقبة والأنف والإذن والعين، القبلة التناسلية الأكثر إثارةوتهيجاً..................الخ.

القبله الفرنسية:


وهي قبله لا يكتفي أحد منها وهي إلتقاء اللسان باللسان بشكلمثير جداً ولحس وشفط الماء اللذيذ الذي يعتلي اللسان والذي يشبه طعم الشهد والعسلالمصفى وتكون بتدوير اللسان على اللسان الآخر أو يقوم طرف بإخراج لسانه ليتمكنالطرف الآخر من مصه وشفطه بقوه لسحب العسل المتجمع على أطرافه ويحاول أن يجعلهجافاً إذا أمكن ولكن ما يلبث أن يبتل اللسان مره أخرى وهي تكون بطريقه أفقيه أورأسيه مائله قليلاً لتجنب الأنف على الأنف وتكون بإطباق الفم على الفم وإغلاقهتماماً أو أن يكون بشكل مفتوح قليلاً والقبله الفرنسيه تفضل في جميع الأوقات لكن فيأغلب الأوقات تأتي قبل مباشرة عملية الجماع مباشره لتسهيل هذه المهمه وإنجاحهابترخيه أعصاب المرأه تماماً وإندماجها إندماجاً كاملاً وتأتي كذلك في حالة إعتلاءالمرأة في وضع الفارسه مع حني رأسها قليلاً أو كون الرجل منتصب الظهر وممدود الأرجلوالمرأة بوضع الفارسه.

القبله المائيه:


وتكون بتمرير لسان أحد الطرفين على شفايف الطرف الآخر ولعقهالعقا كلعق الآيسكريم وسمي بالنوع المائي لأنها تترك اللعاب الناتج عن لعق اللسانللشفايف حيث يعود بعد ذلك لشفط ما تركه على الشفايف بواسطه شفايفه مع مص الشفايفنفسها مصاً قوياً وجذبها بقوه إليه مما يسبب بجذبها وتحريكها إليه مما ينتج عن خروجصوت خفيف وجميل جداً أثناء جذب الشفه وتركها تعود بشكل سريع وهي نوع متعدد الأغراضفلا يكتفي بها على الشفايف فقط بل يفضل إستخدامها على الشفايف وعلى حلمة الصدر وهيالمنطقة الثانية بالترتيب بعد الشفايف حيث لابد أن تستقطع فترة كافيه لهذه المنطقةالحساسه لأنها تهيج المرأة تماماً وعلى الرجل أن يداعب كثيراً حلمات صدر المرأة وأنيقوم برضع هذه الحلمات كرضاعة الطفل الصغير لثدي أمه وأن يمسح منطقة الثدي بالكاملوأن يجمعه بكفه وأن يتمتع بتقبيله بتحريك اللسان بشكل دائري على الحلمات والثديوكذلك بعد أن يفرق من الثدي ينتقل إلى فتحة تجويف السره والتي يقوم بإغراقها بلعابهومن ثم شفطها ولحسها ومداعبتها بلسانه وبعد ذلك إلى شحمة الاذن والتي يفعل بها مثلما فعله بالشفايف من مص وترك وينتقل بعد ذلك إلى جانب الرقبه مما يسبب كهرباء عاليهتكفي لإنارة مدينة كامله لأن هذه المنطقة تجعل المرأة بحالة يرثى لها ويحملها إلىقمة الإندماج والذوبان.





القبله اللذيذه:

والتي تكون بشفط شفايف الطرف الثاني بواسطه الشفايف ومحاولهإدخالها في فم الآخر بشكل عنيف وجذاب ومحاوله تبديل مص وشفط الشفه من الإنتقال منشفه إلى أخرى مثل أن يقوم بمص الشفه السفلى وهي أكثر الشفايف إثاره على الإطلاقويقوم بتمرير شفايفه بشكل أفقي ذهاباً وأياباً وهي معلقه بين هذه الشفايف وجذبهابقوة إلى أسفل وأعلى ومن ثم الإنتقال إلى الشفه العليا وإعادة جميع ما تم على الشفهالسفلى وهي تكون بشكل عمودي أو شكل أفقي ويمكن إستخدام هذا النوع مع الشفايفبنوعيها العلويه والسفليه.

القبله النارية:


وهي التي تكونبوضع الشفايف على الشفايف بشكل قوي مع الإطاله فيها قليلاً مع شفط الهواء لإستنشاقرائحة الآخر وهي ما يسمونها في لغة البدو (النشّه) مما تخلق جو غير طبيعي.

القبله الهوائيه:

وهي القبلة التي تأتي بشكل ناعمولطيف من الشفايف على الشفايف الأخرى أو على جميع أجزاء الجسد الأخرى مع إطلاقنسائم ساخنه مع القبله على أجزاء الجسد تلهب الجسد وتجعله يغلي بأنفاس الطرف الثانيالدافئه.

القبلة العميقة:

وهيالتي يشترك فيها الفم كله ( الشفاه واللسان والاسنان وسقف الحلق والبلعوم ) وتكونطويلة يحدث خلالها تلاحم في الشفاه ومص متبادل لها وللسان ولحس لداخل الفموسقفه وأرضيته وشفط يصل للبلعوم. إن هذه القبلة ليس أساسها "كاما ساترا" الهندي والذي يطلق عليها حرب الألسن وليس أساسها كذلك الفرنسيين، وإنما هيفطرة يمارسها الرجال والنساء. وكاما ساترا فقط دونها والفرنسيين نشروها. والفرنسيين إرتبطت بهم هذ القبلة وجعلوها مشهوره باسمهم، لأن أي أمر يأتيمن فرنسا يعني (جرأه، رقياً، فناً). بعضهم يعتبرها غير صحية، أنها تؤلم،رطب زيادة عن اللازم أو بهيمية بشكل كبير.





قبلةالعض:


لأي جزء من الجسم ( الدراسات تؤكد أن 70 % من الرجال و62% من النساء يحبها ) والتمادي فيها قد يحرض العدوانية الكامنه في الإنسان ويولد سلوكاً عدوانياً.





قبلة الشفاطه:

أكثر ما يمارسها الأمريكتين ( الشماليه والجنوبيه ) وهي تبادل شفط الهواء بفمينمتلصقين. المراة تـُغمض عينها ولأنها أكثر رومنسية فإن وجهها يكون أكثرلمعاناً فيه إبتسامة ووداعة ووجه الرجل يكون مبحلق وكمن يقومبمهمة.


hgf,sm hgrfgm [km hguahr l,s,ui ;hlgm



المحتوى مخفي .. يرجى الرد على الموضوع لرؤية جميع الصور







hgf,sm hgrfgm [km hguahr l,s,ui ;hlgm

نجمة الخليج غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

البوسة القبلة جنة العشاق موسوعه كاملة


مواضيع مشابهه في الحياة الزوجية 2014 ,عالم الحياة الزوجية


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:10 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO
3y vBSmart
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر المنتدى