2019 صدى بنات - منتدى صدى بنات  

العودة   2019 صدى بنات - منتدى صدى بنات > الاقسام العامة > الاخبار العربية 2014 - اخر الاخبار العربية و الدولية 2015

خبر وطني الرئيس التونسي يجري مشاورات سياسية للتوصل إلى توافق وطني

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-07-2013, 12:25 AM   #1
by Haifa Wahbe
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: 4 - 6 - 2013
المشاركات: 39,182
افتراضي خبر وطني الرئيس التونسي يجري مشاورات سياسية للتوصل إلى توافق وطني



 


واصل الرئيس التونسي المؤقت المنصف المرزوقي امس مشاوراته في قصر قرطاج الرئاسي مع مختلف الأحزاب بهدف التوصل الى توافق وطني وتعجيل المسار الانتقالي المتعثر في تونس.
وكان المرزوقي بدأ منذ الاربعاء محادثات مع قادة الاحزاب التونسية في السلطة والمعارضة لايجاد آليات من شانها الاسراع بمسار الانتقال الديمقراطي في تونس.
وأفرزت المحادثات مع اغلب الاحزاب بما في ذلك حزب حركة النهضة الاسلامية الحاكم وحزب حركة نداء تونس المعارض والذي يقوده رئيس الوزراء السابق الباجي قايد السبسي، مقترحا لتكوين لجنة اتصال لضبط ما تبقى من مسائل تتعلق بالعملية الانتخابية وضرورة دفع الحوار الوطني بين الفاعلين السياسيين والاجتماعيين من أجل إجراء انتخابات حرة نزيهة قبل انتهاء هذا العام .
وبعد أكثر من عام ونصف من انتخابات المجلس الوطني التأسيسي في 23 تشرين الأول عام 2011 عقب الثورة التي اطاحت بحكم الرئيس زين العابدين بن علي في 14 كانون ثان من نفس العام، لم يتم التوصل الى حسم العديد من الملفات وعلى رأسها الانتهاء من صياغة دستور جديد للبلاد.
وشهد المسار الانتقالي بتونس الكثير من العثرات من بينها تعطل انتخاب اعضاء جدد للهيئة المستقلة للانتخابات التي ستشرف على اول انتخابات رئاسية وتشريعية بعد انتهاء مهام المجلس التأسيسي كما لم يتم صياغة قانون انتخابي.
وبإجماع الخبراء فإن فترة الاعداد اللوجيستي والفني للانتخابات بما في ذلك مراجعة القوائم الانتخابية وغيرها من الإجراءات لن تقل عن ثمانية الى عشرة أشهر.
وهناك الكثير من العقبات في فصول الدستور الجديد لا يوجد اجماع وتوافق بشأنها مثل قيد السن للترشح لمنصب الرئاسة وتوزيع الصلاحيات بين الرئيس ورئيس الوزراء وفصول أخرى تتعلق بالحقوق والحريات وسيتطلب ذلك المزيد من النقاشات داخل المجلس التأسيسي.
ولا يعرف المسار الذي ستتخذه النقاشات لاحقا بشأن قانون تحصين الثورة المثير للجدل والذي يتوقع ان يمنع العديد من المسؤولين والسياسيين من النظام السابق من المشاركة السياسية لمدة لا تقل عن سبع سنوات.
لكن ليس واضحا بعد النتائج السياسية التي ستترتب على هذا القانون في حال ما قوبل بالموافقة داخل المجلس.
وعلى سبيل المثال ، طالب امس القيادي البارز بالحزب الجمهوري المعارض احمد نجيب الشابي بالغاء مضمون الفصل 73 من الدستور الجديد والذي يحدد سن الترشح الى منصب الرئاسة بحد اقصى 75 عاما واقترح على حاملي الجنسية المزدوجة بالاكتفاء بالجنسية التونسية اذا رغبوا في الترشح للمنصب، وينطبق هذا على وضع رئيس تيار المحبة الهاشمي الحامدي المقيم بلندن.
وتحرص السلطة في تونس أكثر من اي وقت مضى على ايجاد أوسع ما يمكن من التوافق بين الأحزاب السياسية للوصول الى الانتخابات المقبلة والمقررة مبدئيا اواخر العام الجاري وبداية 2014 وتجنب انتقال السيناريو المصري الى تونس.
ولم تكن المحادثات الجارية بقصر قرطاج بمعزل عن تطورات الوضع في مصر بعد اطاحة الجيش بحكم الاخوان وعزل الرئيس المنتخب محمد مرسي وما تلا ذلك من احداث مأساوية أمام الحرس الجمهوري عندما سقط أكثر من خمسين قتيلا والمئات من الجرحى .
ودعا الائتلاف الحاكم بتونس امس في بيان «المجموعة الوطنية لاستخلاص الدروس من الأحداث الجارية في مصر والابتعاد عن كل ما من شأنه تعطيل التوافق الوطني ودفع البلاد في مسار مجهول العواقب».
وجاء في البيان أن «تنسيقية الائتلاف الحكومي تذكر بحرصها على الحوار الوطني التونسي الشامل وضرورة تدعيم عمل لجنة التوافقات داخل المجلس الوطني التأسيسي بما يعجل من استكمال الدستور وإنهاء المرحلة الانتقالية والوصول الى الاستحقاق الانتخابي القادم في كنف الاستقرار السياسي والأمني والاقتصادي».
وعلى جانب المعارضة فإن العمل على تجنب السيناريو المصري لا يرتبط فقط بتوسيع التوافق السياسي بين الأحزاب وانما بمبادرة السلطة الى حسم عدة ملفات ذات أولية.
وأوضح مؤسس ورئيس تيار المحبة المعارض الهاشمي الحامدي أن « حزب النهضة عليه أن يدرك أن الدستور ليس المطلب الأول للتونسيين اليوم وإنما هو العدالة الإجتماعية والتشغيل والأمن».
وعلاوة على الاحتجاجات الاجتماعية بالمحافظات الداخلية، يواجه الحزب الحاكم وحلفاؤه انتقادات مستمرة من المعارضة داخل المجلس التأسيسي بشأن تهديد استقلالية القضاء والتعيينات للموالين بأجهزة الدولة وتعطل مشاريع التنمية في المناطق الفقيرة والعنف السياسي على أيدي رابطات حماية الثورة، الذراع الميداني للسلطة.

وكالة الأنباء الألمانية












تونس , الجزائر , ليبيا , مصر , سوريا , تركيا ,المغرب

المحتوى مخفي .. يرجى الرد على الموضوع لرؤية جميع الصور







ofv ,'kd hgvzds hgj,ksd d[vd lah,vhj sdhsdm ggj,wg Ygn j,htr ,'kd

news press غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

خبر وطني الرئيس التونسي يجري مشاورات سياسية للتوصل إلى توافق وطني


مواضيع مشابهه في الاخبار العربية 2014 - اخر الاخبار العربية و الدولية 2015


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:15 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO
3y vBSmart
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر المنتدى