2019 صدى بنات - منتدى صدى بنات  

العودة   2019 صدى بنات - منتدى صدى بنات > الاقسام العامة > الاخبار العربية 2014 - اخر الاخبار العربية و الدولية 2015

مصر مقبلة على سنوات عجاف ومجاعة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-06-2013, 05:05 PM   #1
by Haifa Wahbe
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: 4 - 6 - 2013
المشاركات: 39,182
افتراضي مصر مقبلة على سنوات عجاف ومجاعة



 



أكدت أمس مصادر فى زيمبابوى أن مصر مقبلة على سنوات عجاف وستواجه أخطر أزمة غذائية فى تاريخها حتى وإن ظلت حصتها من مياه نهر النيل

كما هى وقالت صحيفة «زيمبابوى إندبندنت» إنه بحلول عام 2025 ستعانى مصر من صعوبة توفير الغذاء لـ95 مليون مواطن، حتى لو زادت الكميات التى تستوردها من الغذاء أو احتفظت مصر بحصتها الحالية من مياه النيل.

وكشفت فى تقرير لها، أن الدول التى وقعت على الاتفاقية الإطارية لمياه النيل سيبلغ عدد سكانها 300 مليون نسمة ما يعنى أنها ستستهلك كميات أكبر من المياه لأغراض الرى.

وطرحت الصحيفة خيارات أمام مصر ومنها إما الاستعداد لاستيراد كميات كبيرة من الغذاء، فى ظل تآكل الاحتياطى النقدى من العملات الأجنبية أو المجاعة، أو اتخاذها قرارا بالحرب، و استبعدت «اندبندنت زيمبابوى» هذا الخيار وأوضحت أنه ليس جيدًا، خاصة وان مصر بعيدة جدًا جغرافيا عن دول منابع النيل - أطول أنهار العالم - والتى تجد دعما قويا من الصين التى تمول وتضع خطط معظم السدود هناك حاليا.

وأضافت أن مصر حتى الآن، يجب أن تستورد ما يقرب من 40٪ من احتياجاتها الغذائية، فى ظل الزيادة السكانية الرهيبة وفى حالة نقص المياه الواردة من نهر النيل بشكل ملحوظ، فسيعانى المصريون من الجوع. وأشارت إلى معاهدة 1929 والتى تعطى لدول المصب وهى مصر والسودان 90% من مياه النيل، على الرغم من أن كل المياه فى النهر تأتى على شكل أمطار من دول المنبع وهي: «إثيوبيا، أوغندا، كينيا، تنزانيا، رواندا وبوروندى»، حيث إن دول المنبع بدأت فى استخدام المياه لأغراض الرى أيضا.

وقالت إن سد النهضة هو ضربة البداية واوضحت إن إثيوبيا تعتزم أن تنفق ما مجموعه 12 مليار دولار على بناء سدود بالنيل الأزرق، لتوليد الكهرباء والري، وأوغندا تتفاوض مع الصين لتمويل سد سعته 600 ميجاوات على النيل الأبيض، وبناء المزيد من السدود لأغراض الرى ستتوالى ودول المنبع لن تسمح لمصر باستخدام «حق الفيتو» بموجب معاهدة 1929.

وأضاف التليفزيون الألمانى أن أثيوبيا رفضت بشدة عرض الوساطة المقترح من قبل القرن الأفريقي، مشيرة إلى زيارة وزير الخارجية محمد كامل عمرو المرتقبة إلى أديس أبابا وقال «دويتشه فيله» إن هناك حلاً عمليًا تم تقديمه منذ بعض الوقت، فبإمكان مصر تحقيق كفاءة استخدام أكثر لمياه النيل، فالآن تتدفق المياه من خلال نظم الرى القديمة، وإذا كان السد سوف يسبب أى انخفاض فى كمية المياه يمكن للقاهرة تعويض هذا عن طريق تحديث المعدات، ولكن مثل هذا الاقتراح ربما لن يوافق عليه الناخبون المصريون. وجددت صحيفة «العلم» الأثيوبية الرسمية تأكيداتها بأن أثيوبيا لن توقف أو تؤخر عملية بناء سد النهضة على النيل الأزرق.

وأضافت الصحيفة الأسبوعية فى مقالها الافتتاحى أن اثيوبيا سبق أن أكدت مرارا وتكرارا أنها لا تهدف من وراء هذا السد لإقامة مشاريع زراعية يمكن أن يؤدى إلى نقص كمية المياه التى تتدفق إلى دولتى المصب بل إن الهدف منه هو توليد الطاقة الكهربائية التى سوف تعود بفوائد كبيرة على دول المنطقة. ودعت الصحيفة إلى العمل على تعزيز العلاقات بين البلدين وذلك بوضع المصلحة العليا لشعبى البلدين فى الاعتبار. وأبرزت الصحيفة فى صفحتها الأولى تصريحا لرئيس الوزراء الاثيوبى هيلى مريام ديسالين أكد فيه ان بناء سد النهضة يمثل اكبر مشروع للشعب والحكومة الاثيوبية لاخراج بلاده من الفقر ولا أحد لديه القدرة لإيقاف بناء هذا المشروع.

وتبدأ اللجنة التحضيرية لاجتماع مجلس وزراء مياه حوض النيل أعمالها، بعد غد الثلاثاء لوضع أجندة اجتماع وزراء المياه بدول حوض النيل، المقرر له الخميس القادم بدولة جنوب السودان لمناقشة أوجه التعاون بين دول حوض النيل وبعض الموضوعات الإدارية الأخرى، ومنها خطة عمل المجلس خلال العام المالى 2012/2013 والتصديق على الخطة الجديدة للعام المالى 2013/2014.

:satelite:











تونس , الجزائر , ليبيا , مصر , سوريا , تركيا ,المغرب

المحتوى مخفي .. يرجى الرد على الموضوع لرؤية جميع الصور







lwv lrfgm ugn sk,hj u[ht ,l[hum

news press غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

مصر مقبلة على سنوات عجاف ومجاعة


مواضيع مشابهه في الاخبار العربية 2014 - اخر الاخبار العربية و الدولية 2015


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:30 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO
3y vBSmart
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر المنتدى